Skip links

أسرة الصحافي المصري المختفي رضا هلال تسلمت خطابا يشير إلى وجوده على قيد الحياة

فيما ينتظر الجميع مفاجأة تفك طلاسم لغز اختفاء الصحافي المصري رضا هلال بعد مرور أكثر من أسبوعين على اختفائه، فوجئ أفراد أسرته الموجودون حاليا في مسكنه بوسط القاهرة بوصول خطاب من مجهول،يؤكد أن هلال لا يزال على قيد الحياة،وأنه بخير وأن كاتب الخطاب شاهده في منطقة تسمى «أرض اللواء»، قرب حي المهندسين بالقاهرة.

وسلمت الاسرة الخطاب إلى أجهزة الأمن التي قامت بفحصه، وتتبع مساره للوصول إلى الشخص الذي قام بارسال الخطاب، وحقيقة ما أورده من معلوماتوقال اسامة هلال، الشقيق الأصغر لرضا هلال، الذي يعمل اخصائيا اجتماعيا بادارة السنبلاوين التعليمية: «الأمل في عودة رضا الى أسرته وعمله وزملائه لايزال كبيراً، وجميع التكهنات مفتوحة، ولكننا كأسرة، لنا عتاب كبير على بعض زملائه الصحافيين الذين راحوا يتحدثون من دون معرفة عن حياته الشخصية، بما يحمل اساءة كبيرة إليه، رابطين بين غيابه وبين حياته الشخصية».

واضاف: «ما أغضبنا أكثر الربط بين اختفاء هلال وبعض قصص الاختفاء القديمة التي كان أبطالها شخصيات كانت مواقفها تثير عداءات لجهات مختلفة، وهو ما لا ينطبق على مواقف شقيقي رضا الذي كان حريصاً علي الدعوة للحرية والديمقراطية من دون الاساءة لأي طرف».

وأكد أسامة هلال عدم صحة ما قاله بعض زملاء شقيقه من أن حالته المزاجية قبل اختفائه كانت على غير مايرام. واضاف أنه قضى يوماً كاملاً مع شقيقه قبل يومين من اختفائه،وكانت حالته المزاجية والمعنوية جيدة جداً ولم يكن هناك مايعكر هدوءه.