Skip links

الاردن: جريدة المحور الاسبوعية تطالب الحكومة بتجميد بحث قانون المطبوعات والنشر

اكدت
جريدة المحور الاسبوعية على انها تحرص على الخروج بقانون مطبوعات عصري يوائم
توجهات جلالة الملك عبد الله الثاني الذي يتطلع لحرية مسؤولة سقفها السماء .

ونظرا
لوجود مؤشرات نيابية مستندة مستندة الى التوترات السابقة بينالجسم الصحفي ومجلس
النواب بما لا يضمن اقرار قانون مطبوعات عصري يمنع حبس وتوقيف الصحفيين وفرض غرامات
مالية هائلة عليهم فقد دعا هاشم الخالدي رئيس تحرير المحور الحكومة في بيان اصدره
امس الثلاثاء 30/1/2007 الى سحب القانون وعدممناقشته تحت قبة البرلمان في هذه
الدورة خوفا من خروج قانون مطبوعات قد يضر بسمعة الاردن الخارجية الذي تتمتع به في
مجال الديمقراطية والحريات الصحفية .

وقال
الخالدي ان التصريحات والتلميحات التي تصدر عن بعض اعضاء مجلس النواب يوحي بوجود
توجه لتغليظ العقوبات المالية المفروضة على الصحفيين مقابل اقرار مادة تمنع حبس
الصحفيين وهو ما يعني ان الجسم الصحفي سيجد نفسه امام واقع مؤلم يتيح حبس الصحفيين
اذا لم يستطيعوا دفع الغرامات المالية الهائلة المفروضة عليهم .

واضاف
الخالدي ان تغليظ الغرامات التي يطالب بزيادتها بعض اعضاء مجلس النواب لا مبرر لها
لانها ستقيد عمل الصحفي وستمنعه من الكتابة في ظل عدم اتاحة الحرية له بالحصول على المعلومة .

ودعا
الخالدي الحكومة الى تجميد البحث في قانون المطبوعات استنادا لهذه الاجواء
المتوترة التي نتجت عن عدة عوامل كان اخرها حادثة ضرب الصحفيين ..داعيا الى ان يتم
تقديم هذا القانن بصفة الاستعجال في اول جلسة لمجلس النواب المقبل .