Skip links

اليونسكو تستضيف مؤتمراً بشأن التحديات والفرص أمام وسائل الإعلام الجديدة بهدف تعزيز حرية الصحافة

هل أن
تنمية وسائل الإعلام الإلكترونية وتكاثرها يأتيان بالفائدة على حرية الصحافة؟ وأي
تحديات تفرض نفسها اليوم أمام حرية الصحافة ضمن وسائل الإعلام الجديدة؟ وأي تحديات
هناك أمام الانتقال الحر للمعلومات؟ تلك هي الأسئلة التي ستطرح خلال مؤتمر تحت
عنوان "وسائل الإعلام الجديدة: أبعاد حرية الصحافة" يُعقد في اليونسكو
يومي 15 و16 شباط/فبراير الجاري.
يشارك في
المؤتمر حوالي 150 شخصاً، يُذكر من بينهم نيل بادل، مدير عام آلة البحث
Yahoo !، وأو يوون-هو، مؤسس
الصحيفة الإلكترونية
Ohmynews،
وعدد كبير من المدافعين عن حرية الصحافة ووسائل الإعلام الجديدة.
تنظم هذا
الاجتماع اللجنة العالمية لحرية الصحافة والرابطة العالمية للصحف واليونسكو، وهو
سيشمل جلسات عدة ستناقش وسائل تعزيز حرية الصحافة ضمن وسائل لاعلام الجديدة
والتحديات التي تواجهها خاصة في دول الانظمة الديمقراطية الناشئة .