Skip links

تشييع جثمان الزميلة الصحفية رهام الفرا

شيعت الاسرة الاعلامية والصحفية الاردنية ظهر امس جثمان الزميلة الصحفية الراحلة رهام الفرا التي قضت في حادث تفجير مقر هيئة الامم المتحدة في بغداد الى مثواها الاخير في مقبرة شفا بدران.

وادى المشيعون صلاة الجنازة على الجثمان في مسجد ابو نصير الكبير قبل نقله الى المقبرة.

واعرب رئيس المجلس الاعلى للاعلام ابراهيم عز الدين الذي تقدم المشيعين عن اسفه واسف المجلس العميق لاستشهاد الزميلة التي تركت فراغا كبيرا في صفوف الصحفيين وبين كل من عرفها .

ودعا في تصريح لوكالة الانباء الاردنية الى وجوب اتخاذ اجراءات واضحة على المستوى الدولي لحماية الصحفيين الذين اصبحوا يتعرضون للاعتداء والانتهاكات سواء في فلسطين او العراق مشيرا الى ان جميع الاتفاقات والمواثيق الدولية تحمي الصحفيين خاصة اثناء ادائهم لواجباتهم.

ووصف نقيب الصحفيين الاردنيين الزميل طارق المومني هذا العام بانه “عام استشهاد الصحفيين ” واثنى على دور الفرا وشجاعتها ومهنيتها العالية وحرصها الشديد على مساعدة من يقعون تحت نير الاحتلال لنصرتهم وتمكينهم من العيش بكرامة.

وقال ان ما حدث ناجم عن فقدان الامن والاستقرار الذي يعيشه العراق معربا عن الامل ان تعود الامور الى نصابها ويتحرك المجتمع الدولي حتى يستعيد الشعب العراقي سيادته ويمتلك ارادته الحرة.

وكان جثمان الزميلة الفرا مع نعوش اربعة زملاء لها وصل الى مطار عمان المدني امس الاول على متن طائرة تابعة لهيئة الامم المتحدة .