Skip links

لجنة دعم الصحفيين تدعو عباس للتدخل للإفراج عن الصحفي سامي الساعي

صفا-

وجهت “لجنة دعم الصحفيين” اليوم الأحد نداءً للرئيس محمود عباس والنائب العام بضرورة التدخل للإفراج عن الصحفي سامي الساعي مراسل تلفزيون “الفجر الجديد” في الضفة الغربية المعتقل لدى جهاز المخابرات.

وأبرز بيان صادر عن اللجنة تلقت “صفا” نسخة منه أن قرارا صدر بالإفراج عن الساعي بكفالة مالية لكن رفض جهاز المخابرات تنفيذ القرار وقام بنقله إلي سجن أريحا وتمديد اعتقاله 15 يوما .

وأكدت والدته الحاجة خديجة الساعي في إفادة إلى “لجنة دعم الصحفيين” أن نجلها الصحفي تعرض لتعذيب جسدي ونفسي لدى جهاز المخابرات وباتت تخشى على حياته .

وأكدت الساعي التي زارته داخل السجن في أريحا يوم أمس أن نجلها سامي لم يعد يشعر في أطراف جسده نتيجة الشبح المتواصل والعزل داخل الزنازين شبه عاري.

ودعت “لجنة دعم الصحفيين” عباس للتدخل للإفراج عن الصحفي الساعي “الذي يتعرض للتعذيب وبات يخشى على حياته”، مؤكدة ان استمرار اعتقاله رغم قرار المحكمة بالإفراج عنه فيه إهانة للقضاء ويخالف كافة المواثيق والقوانين الدولية التي تضمن حرية الرأي والتعبير .

كما وجهت لجنة دعم الصحفيين مناشدة لمؤسسات حقوق الانسان واتحاد الصحفيين الدوليين ومؤسسة مراسلون بلا حدود واتحاد الصحفيين العرب بضرورة التدخل من اجل الافراج عن الصحفي الساعي.

وكان جهاز المخابرات بمدينة مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية المحتلة اعتقل الصحفي الساعي بعد استدعائه للمقابلة يوم 2 فبراير الجاري.

ويتبع جهاز المخابرات العامة للرئيس محمود عباس مباشرة.

من جهته اعتبر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين أن اختطاف الصحفي الساعي واستمرار ذلك يعد جريمة مزدوجة بدأت باعتقاله واستكملت برفض تنفيذ قرار القضاء بالافراج عنه ، وأن أجهزة الأمن في الضفة الغربية لا تعترف بالقانون وتتجاوزه بممارساته المختلفة.

استهجن المنتدى في بيان صحفي تلقت “صفا” نسخة منه، الغياب الواضح للكتل والجهات ذات الشأن في الضفة الغربية للضغط على أجهزة الأمن وجهاز المخابرات للكف عن سياساتها في التعامل مع الصحفيين وإطلاق سراح الصحفي الساعي دون قيد أو شرط وبأسرع وقت.

وأكد أن استمرار سياسة اعتقال الصحفيين والتضييق عليهم في عملهم هو مخالف لكافة الأعراف والقوانين والمواثيق التي تضمن حرية العمل الصحفي وهي معروفة وواضحة لدى الجميع.

وجدد الدعوة الكتل والهيئات الصحفية لمساندة الصحفيين المعتقلين لدى الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية وضرورة الحراك الفعلي لإطلاق سراحهم، باعتبار هذا دورهم المنوط بهم.

Leave a comment