Skip links

لجنة دعم الصحفيين : ( 310) حالة انتهاك اسرائيلي بحق الصحفيين منذ بداية عام2017

دنيا الوطن-

لجنة دعم الصحفيين تقريرها النصف سنوي للعام 2017، وبينت أن هناك   تصاعداً ملحوظاً لاعتداء الاحتلال على الحريات في  الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ويغطي التقرير الصادر عن لجنة دعم الصحفيين الفترة ما بين 01 كانون الثاني/ يناير 2017 إلى 30 حزيران/ يونيو2017، مشدداً أن الانتهاكات بحق الصحفيين والإعلاميين اقترفت عمداً وأنه تم استخدام القوة بشكل مفرط دون مراعاة لمبدأي التمييز والتناسب، ضاربة بعرض الحائط كافة المواثيق الدولية  والحقوقية والإنسانية التي تكفل حرية العمل الصحفي.

ووثق التقرير النصف سنوي للعام 2017 ( 310)  انتهاكا على  حرية الصحافة من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

 

انتهاكات اسرائيلية: 310  انتهاك

وسجّل خلال فترة التقرير حوادث اعتقال واحتجاز صحفيين، ومنع الصحفيين من دخول مناطق معينة أو تغطية أحداث، ومصادرة أجهزة ومعدات ومواد صحفية، ومنع الصحفيين من السفر إلى الخارج، إضافة إلى مداهمة منازل صحفيين واغلاق مؤسسات اعلامية وتهديد أخريات وحملات تحريض مكثفة على الصحفيين وبعض وسائل الإعلام وغيرها.

 ورصدت  تقرير اللجنة انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي خلال الفترة التي يغطيها هذا التقرير (78)حالة اعتداء و إطلاق نار على الصحفيين بينهم صحفيات، سواء كانت الاستهدافات بشكل مباشر بالرصاص الحي او المغلف بالمطاط، او بالضرب وإلحاق الأذى والكسور والرضوض في أنحاء جسدهم والإهانة والمعاملة الحاطة بالكرامة والاصابة بالاختناق جراء استنشاق الغاز السام وغاز الفلفل، وتعرض معداتهم للتدمير والتحطيم.

كما سجلت ( 56) حالة تعرض خلالها الصحفيون للاعتقال، والاستدعاء والاحتجاز .

في حين وثقت خلال  6  شهور الماضية من العام الحالي،(27 ) انتهاك، تنوع ما بين تمديد اعتقال اكثر من مرة قبيل موعد الافراج عنهم، وتثبيت أحكام بحق صحفيين، واصدار احكام بحق آخرين، وتأجيل محاكمة بعض منهم لا يزالون في سجون الاحتلال.

كما أمعن التقرير  في رصد أيضا (32 ) حالة تم فيها منع صحفيين من ممارسة عملهم وتغطية الأحداث .

إلى ذلك، سجل(8 ) حالة تحريض واتهام وملاحقة لصحفيين ومؤسسات إعلامية وإجبارهم بدفع غرامة مالية، في حين تم رصد ( 9) حالات اغلاق وتهديد بإغلاق وتشويش على مؤسسات اعلامية .

وتسجيل( 53) حالة اقتحام ومداهمة وتفتيش وتحطيم تم فيها مصادرة أجهزة ومعدات ومواد صحفية لمنازل صحفيين ومؤسساتهم الاعلامية.

ولم يقف الاحتلال عند هذا الكم الهائل من الانتهاكات بل تمادى في منع الصحفيين من السفر سواء لتلقي العلاج، أو لحضور مؤتمر دولي، او تسليم جوائز لهم والتي سجلها التقرير وعددها(6) حالات منع من السفر.

وركز التقرير على ما يتعرض له الصحفيين من انتهاكات في سجون الاحتلال ومضايقات والتي بلغت (  41) انتهاكاً بحقهم من بينهم الصحفي محمد القيق،  وتمثلت في الاعتداء والتعذيب والمعاملة القاسية، ومنعه من زيارة محاميه وعائلته له،  وتقديم لائحة اتهام لتواصل اعتقاله الإداري، ورفض الافراج عنه، وتثبيت  المحكمة اعتقال الصحفي القيق لمدة 6 شهور، والاهمال الطبي في تدهور وضعه الصحي .

وعن تفاصيل مجمل الانتهاكات  التي تم رصدها شهريا منذ بداية العام الحالي 2017  تم تسجيلها كالتالي:

يناير (43) انتهاكا اسرائيلياً بحق الصحفيين:

بلغ(5)  حالات اعتداء وإصابة واختناق بينهم صحافية واحدة، وتسجيل (16) حالة اعتقال واحتجاز واستدعاء بينهم صحافية، وتمديد اعتقال(5) حالات. 

ورصد(6) حالات منع من التغطية والتصوير وممارسة العمل المهني، الى جانب  اقتحام ومداهمة وتحطيم(6) حالات.

 كذلك وثق (2) حالة تحريض على اغلاق وحذف مواقع وحسابات لصحفيين ونشطاء ، و(3) حالات تهديد ومضايقة للصحفيين المعتقلين في سجون الاحتلال.

فبراير

(43) انتهاكاً إسرائيلياً من قبل الاحتلال الإسرائيلي: تمثلت في إصابة واعتداء على (6) صحفيين، واعتقال واحتجاز واستدعاء(8)،  وتثبيت الاعتقال الاداري لعدد(2)، و(5) حالات منع من التغطية، وسجل(10) حالات اقتحام ومداهمة ومصادرة معدات وبطاقات صحفية، واغلاق موقع حساب عدد(1) لصحافية من الخليل، فيما تم توثيق (11) حالة مضايقات وإهانات داخل سجون الاحتلال.

مار س

(57) انتهاكا اسرائيلياً بحق الصحفيين: تمثل في اعتقال واستدعاء(11) من الإعلاميين والصحفيين والمصورين بينهم صحافيتين، وتمديد اعتقال  وتأجيل محكمة عدد(8 )، وإصابة واعتداء على (14)  حالة بينهم صحافية واحدة، كما سجل (17)  عملية اقتحام وتفتيش وتحطيم ومصادرة معدات،  ومنع الاحتلال(4)صحفيين من  ممارسة عملهم ،  كما وثق(3) حالات مضايقات للصحفيين المعتقلين داخل سجون الاحتلال.

ابريل

(76)انتهاكاً من الاحتلال الإسرائيلي: تمثلت في  اعتقال واحتجاز واستدعاء(8) حالات، وتأجيل وتمديد اعتقال لعدد(5) حالات، وتسجيل عدد(27) حالة من الاعتداءات والإصابات بينهم صحافيتان، و(6) حالات منع من التغطية، فيما سجل(13) حالة اقتحام وتحطيم معدات ومصادرتها، و(3) حالات منع من السفر سواء لتلقي العلاج أو للمشاركة في فعاليات ومؤتمرات دولية، إلى ذلك رصدت(6) حالات إغلاق مكاتب اعلامية وحجب مؤسسات والتشويش عليها بحجة “دعم الارهاب.

وفي جانب الاعتداءات والمضايقات التي يرتكبها الاحتلال بحق الاسرى الصحفيين داخل سجون الاحتلال والتي سجلت(8) حالات.

مايو

(56)انتهاكاً من الاحتلال الإسرائيلي: حيث تعرض أكثر من (17) صحفيا واعلاميا بينهم 3 صحفيات، للإصابة والاعتداء خلال ممارسة عملهم المهني ، كما اعتقلت قوات الاحتلال(9) صحفيين، بينهم حالتين فرضت عليهم اقامة جبرية وحبس منزلي بينهم كاتبة اعلامية، ودفع غرامة مالية(2)ـ وتأجيل محاكمة ومحاكمة عدد(3) .

الى ذلك قامت قوات الاحتلال باقتحام  ومصادرة عدد(7) منازل ومؤسسة ومطبعة والعبث بمحتوياتهم، ومنعت قوات الاحتلال(4) حالات  من التغطية وممارسة العمل بينهم صحفي اجنبي منعت تجديد تصريح العمل له وطرده من الاراضي الفلسطينية، كما  سجلت  عدد(3) منع من السفر  تمثلت لصحفية من غزة . ووثقت اللجنة انتهاكات ومضايقات داخل السجون، والتي وصلت الى(11) حالات.

 

يونيو

(34)انتهاكاً من الاحتلال الإسرائيلي: تمثلت في  اعتقال واحتجاز عدد(4) صحفيين ، وتجدد اعتقال  وتأجيل حكم عدد(4)  حالات،

إلى ذلك، سجلت عدد الاصابات والاعتداءات ما يقارب(9) اعتداءات على الصحفيين ، فيما بلغ عدد حالات منع من التغطية وسط اهانات ومضايقات حوالي(7) .ورصد عدد التحريضات والتهديدات والتي بلغت (3) حالات تحريض  باغلاق ، وتهديد( 5) صحفيين  معتقلين في سجون الاحتلال ، وفرض غرامة مالية عدد (2).

وختم التقرير مستنتجاً أن شهر ابريل/ نيسان2017، سجل أعلى فترة انتهاك من قبل الاحتلال الإسرائيلي بحق الصحفيين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

Leave a comment