Skip links

محكمة يمنية تغلق صحيفة التجمع لسان حال حزب التجمع الوحدوي اليمني لمدة ستة أشهر

قررت محكمة غرب أمانة العاصمة اليمنية صنعاء يوم السبت الموافق 26 نوفمبر إغلاق صحيفة التجمع لسان حال حزب التجمع الوحدوي اليمني لمدة ستة أشهر ، وتغريم كل من الكاتب الصحفي عبد الرحمن سعيد والدكتور عبد الرحمن عبد الله رئيس التحرير 300 ألف ريال لخزينة الدولة مناصفة بينهم، ومنعهما من مزاولة مهنة الصحافة لمدة سنة مع النفاذ.
وكانت المحكمة ذاتها أحالت اليوم القضية المرفوعة ضد صحيفة الثوري والكاتب الصحفي محمد المقالح الذي كتب مقالاً طالب فيه الرئيس علي عبد الله صالح بالتنازل عن قليل من صلاحياته وليس الرئاسة ككل عقب إعلان الأخير عزمه عدم ترشيح نفسه للانتخابات الرئاسية القادمة ، إلى محكمة الاستئناف للفصل في الطعن المقدم من هيئة الدفاع بخصوص عدم اختصاص المحكمة في النظر في القضية لأن مقر الصحيفة يقع في اختصاص محكمة جنوب غرب الأمانة التي لا تزال تنظر في 13قضية ضد الصحيفة “حسب هيئة الدفاع”.
وكانت محكمة جنوب غرب أمانة العاصمة قضت في جلستها السبت الماضي بتغريم صحيفة الثوري الناطقة باسم الحزب الاشتراكي اليمني 950 ألف ريال ، ومنع الصحافيين الكاتبين فيها فكري قاسم وصلاح الدكاك من الكتابة لستة أشهر مع وقف التنفيذ ، إضافة إلى نشر اعتذار لمدير مالية محافظة تعز (رافع الدعوى) بمساحة ثمن صفحة 8/1 لثلاثة أعداد متتالية وفي الصفحة الأخيرة.
وقضى منطوق الحكم كما قال رئيس تحرير الصحيفة (خالد سلمان) في تصريحات صحافية بدفع 500ألف ريال لمدير مكتب المالية بمحافظة تعز محمد طاهر و300 ألف ريال أتعاب محاماة ، إضافة إلى 150ألف ريال كغرامة.