Skip links

ورشة عمل تناقش دور وسائل الاعلام فـي الحد من الحوادث المرورية

اكد وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال ناصر جودة على دور وسائل الاعلام الهام والبارز في الحد من حوادث السير ونتائجها.

 

وقال لدى رعايته امس ورشة عمل   دور وسائل الاعلام في الحد من الحوادث المرورية ونتائجها  التي نظمها المعهد المروري الاردني ان الحفاظ على سلامة وامن المواطنين تحظى باهتمام ورعاية من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني من خلال توجيهاته المستمرة للاجهزة المعنية للحد من حوادث السير.

 

واضاف ان الحد من حواث السير جهد وطني مشترك يجب ان تشارك فيه جميع الجهات المعنية والعمل بروح الفريق الواحد للتخلص من السلوكيات السلبية التي تؤدي الى حوادث السير وصولا الى مجتمع امن خال من حوادث السير.

 

ودعا جودة الى تضافر الجهود من اجل تحقيق طموحات وتوقعات جلالة الملك عبدالله الثاني بشأن الحوادث المرورية انطلاقا من مبادىء المواطنة الصالحة والمسؤولية المجتمعية مشيرا الى ان اجهزة الامن العام لاتستطيع العمل في هذا الجانب بمعزل عن تعاون ومساهمة الجهات الاخرى.

 

من جانبه قال مساعد مدير الامن العام لشؤون السير العميد ظاهر الغرايبة ان حوادث السير انخفضت بنسبة4 ر10بالمئة خلال العشرة اشهر الماضية من هذا العام مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي موضحا ان حوادث السير بلغت خلال هذه الفترة 83385 حادثا في حين بلغت بنفس الفترة من العام الماضي 93091 حادثا نتج عنها وفاة 569 شخصا بانخفاض نسبته 2 ر30 بالمئة.

 

واشار الغرايبة الى ان الحوادث المرورية تشكل هما وطنيا وهاجسا يؤرق مضاجع افراد المجتمع وانها خطر يداهم ويهدد سلامة المجتمع باسره نظرا لجسامتها.

 

واكد على ان لوسائل الاعلام دورا كبيرا في تعزيز السلوكيات الايجابية للحد من الحوادث المرورية للحفاظ على مقدرات ومكتسبات الوطن وتحقيقا للتوجيهات الملكية التي تدعو الى الحد من حوادث السير والحفاظ على امن وسلامة المواطن.

 

وتتناول جلسات عمل الورشة التي تاتي استكمالا لخطة المعهد المروري الاردني الاعلامية موضوعات واقع السلامة المرورية في الاردن واستراتيجية مديرية الامن العام في السلامة المرورية ودور مؤسسة الاذاعة والتلفزيون ودور الصحافة ووسائل اعلام اخرى في الحد من الحوادث المرورية ونتائجها.

وشارك في الورشة عدد من الزملاء الصحفيين من مختلف وسائل الاعلام المحلية.