Skip links

ورشة لتبادل الخبرات مع طلاب المعهد القضائي

في سياق اعادة بناء وتطوير وحدة المساعدة القانونية للاعلاميين عقد مركز
حماية وحرية الصحفيين ورشة لتبادل الخبرات مع طلاب المعهد القضائي .
واكد مدير المعهد القضائي القاضي منصور الحديدي ان القضاء في الاردن منفتح على كل الاراء ويقدر دور
وسائل الاعلام .
واشار الى ان المعهد القضائي يبذل جهودا متواصلة لبناء قدرات طلابه ويعمل
بشكل حثيث لابقائهم على تواصل مع
المستجدات القانونية في العالم .
وقال الزميل نضال منصور رئيس مركز حماية وحرية الصحفيين ان تعزيز استقلال القضاء لا يكون بابتعاد القضاء عن المجتمع والاعلام بل بالتواصل معه والالتزام بالمواثيق
والمعايير الدولية .
وقال ان المركز يحرص على توثيق العلاقة مع الجسم القضائي من اجل تطوير
البيئة الحاضنة لحرية الاعلام.
ووصف القضاء بانه الملاذ الامن للدفاع عن الحريات الاعلامية في الاردن.
واثنى منصور على دعم وزير العدل شريف الزعبي لهذه الورشة وللدور الايجابي الكبير الذي يبذله رئيس المجلس الاعلى للقضاء.
وشارك بورشة العمل التي استمرت يوما بالتنسيق والتعاون مع وزارة العدل 40 طالب وطالبا من المعهد القضائي .
واشرف على تنفيذ الورشة الخبير
القانوني العربي المحامي نجاد البرعي
وساعده المحامي محمد قطيشات مدير وحدة المساندة القانونية .
وتضمن برنامج ورشة تبادل الخبرات جلستين تدريبيتين تناولت الاولى مناقشات نظرية لحسن النية في جرائم العدوان على
الشرف والاعتبار واسباب الاباحة المقررة اضافة الى عرض احكام قضائية حول موضوع حسن النية واسباب الاباحة في السب
والقذف .
وتناولت الجلسة التدريبية الثانية
موضوع تفسير عبارات المقال الصحفي
وتسبيب الأحكام في جرائم الصحافة.