Skip links

وزير خارجية رومانيا يقوم بزيارة خاطفة الى دمشق لبحث موضوع الرهائن في العراق

اعلنت وزارة الخارجية الرومانية السبت ان وزير الخارجية رازفان اونغوريانو قام الخميس بزيارة خاطفة الى سوريا للبحث مع نظيره فاروق الشرع في موضوع الصحافيين الرومانيين الثلاثة المحتجزين رهائن في العراق.

واوضحت الوزارة في بيان ان الوزير الروماني “نقل اثناء زيارته الى دمشق الى الرئيس السوري بشار الاسد رسالة من الرئيس ترايان باسيسكو” لم يكشف عن مضمونها.

وذكرت صحف عدة في بوخارست ان اونغوريانو اضطر في اللحظة الاخيرة الى تأجيل زيارة الى بريطانيا ليتمكن من التوجه الى سوريا على عجل.

واعلنت بوخارست في الخامس من نيسان/ابريل الجاري انها اعتقلت رجل اعمال رومانيا سوريا يدعى عمر هيثم اكد اتصاله مع خاطفي الصحافيين الثلاثة ماري جان ايون وسورين ميسكوسي وادوارد اوهانسيان الذين خطفوا في 28 اذار/مارس في العراق مع مرشدهم رجل الاعمال الاميركي العراقي محمد مناف.

وكان هيثم المقيم في رومانيا منذ بداية الثمانينات صرح في 29 اذار/مارس الماضي ان “خاطفين اتصلوا به” واعلن استعداده لدفع “الفدية” التي طلبوها. وعمر هيثم مقرب من مناف ومول سفر الصحافيين الثلاثة الى العراق على ما يبدو.